{مجلة واحة الجوري للأدب والتراث العربي الإلكترونية}

مجلة تهتم بالشعر والفن والأدب والنصوص المميزة
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 قضية التحرش الجنسي {بقلم الكاتب نضال ابو غربيه}

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 277
تاريخ التسجيل : 20/02/2016

مُساهمةموضوع: قضية التحرش الجنسي {بقلم الكاتب نضال ابو غربيه}   الثلاثاء مارس 15, 2016 7:17 pm

قضية التحرش الجنسي
باتت قضية التحرش الجنسي تؤرق المجتمع وتهدد أساساته فهي بدأت كحالة فردية لبعض الأشخاص ولكن ! وللأسف إتسع إنتشارها بين المجتمعات وأصبحت تظهر كظاهرة مخيفة بل ومرعبة في بعض فصولها وظاهرة التحرش لا تختص بالنساء فقط ولكنها إتسعت لتشمل الرجال والأطفال فالشخص المتحرش يعاني من إنعدام للسلوك القويم وللمبادئ وللدين فنراه ضاربا بعرض الحائط كل القيم والأعراف فطبيعة السلوك عند بعض المتحرشين هو نتاج حالة غريزيه ولدى آخرين منهم هو نتاج فكر وثقافة مشوهة لا ترى وزنا لمشاعر الآخرين وإحترام شخصياتهم ويرى البعض منهم أن في ذلك السلوك العابث والمشين هو إثبات لرجولتهم ولقوتهم الجنسيه .ويرى البعض الآخر أن تلك الظاهره ما كانت لتحدث لولا الكبت والحرمان الذان يفتكان بشبابنا و الظروف التي أدت لتأخر سن الزواج والإنفتاح على المجتمعات الغربيه وتقليدهم وتقليد سلوكياتهم وحتى تقليد إنحرفاتهم ليعتقدوا أنهم بذلك الفعل يكونوا قد حصلوا ولو قليلا على النشوة وعلى السعاده وعلى التفريغ لطاقاتهم
ولكن ..؟
هل ستقف المجتمعات والحكومات جامدة أمام إنتشار تلك الظاهره ..؟
وهل القانون الجزائي قادرا على ردع تلك الظاهره ....؟
وهل يجب على المجتمع والقانون أن يقفا في خندق واحد لصد هذه الظاهره ...؟
وعلى من تقع مسؤولية هذه الظاهره ...؟
وما أبعاد هذه الظاهره .....؟
برأي أنه لن تكون هناك حلول لتلك الظاهرة إلا بخلق بيئة مجتمعية ذات عقيدة دينية وسياسية ومناخ تربوي يحرص ويعلم الأجيال القادمه على تجنب تلك الظواهر وتجنب أبعادها فيجب على المجتمع والقانون أن يتكاتفا ليكونا قوة ضغط لأي ظاهرة مشينة أو إبتذال لمشاعر المواطن
ومن جانب آخر نلقي اللوم على الحكومات فهي يجب أن تسن قوانين صارمه في حق المتحرش بحيث لا تدع منهم من يفلت بجريمته من العقاب فالتحرش بكافة أشكاله سواء أكان لفظيا أو لمسيا أو إغتصابا يعد جريمه ويجب على القضاء أن ينزل على المتحرش أشد العقاب حتى يرتدع وليكن عبرة لغيره ( إن الله لينزع بالسلطان ما لا ينزعه بالقرآن ) ولكننا نرى العجب العجاب بقوانيننا الجزائية والتي عفى عليها الزمان والتي لا تمت بصلة لواقعنا الحالي وما يكتنفه من ظواهر كثيرة سلبية إنتشرت في مجتمعاتنا ولا يوجد قانون يحكمها . حتى أنه في بعض قوانيننا لا توجد كلمة متحرش أو ما يفيد ذلك المعنى فنرى الجاني قد فر بجريمته وآآمن ألا يلاحق والمجني عليه قابعا بين إنكساره وسخطه وخوفه من فضح أمره فينعكس ذلك سلبا عليه وعلى نفسيته فنجده محطما لا عنا المجتمع والقانون
فيجب أن يكون هناك نص بالقانون صارم يردع الجاني ويحفظ حقوق وكرامة وإنسانية المجني عليه وذلك هو العدل
بقلم : نضال أبوغربيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://loav.jordanforum.net
 
قضية التحرش الجنسي {بقلم الكاتب نضال ابو غربيه}
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
{مجلة واحة الجوري للأدب والتراث العربي الإلكترونية} :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول :: مقالات ادبية-
انتقل الى: